اتصل بنا 0097144170000

بيئتنا المؤسسية

حرصت "نداء" على تطوير بيئتها المؤسسية بما يلبي طموحاتها في التميز وتوسع الأعمال، وانعكس ذلك الحرص على المستويات كافة، بدءاً من مستوى الموارد البشرية العاملة في المؤسسة، فكان أن عملت على تكوين فرق عمل فنية وإدارية على أعلى مستويات التأهيل، ووفرت بيئة عمل تضمن التطور المستمر لكوادرها عبر التفاعل المتواصل مع الشركاء الاستراتيجيين، وأبرز الفعاليات والمؤتمرات العلمية العالمية الخاصة بتقنيات الاتصالات، بحيث تحافظ المؤسسة على مواكبة أحدث ما وصلت إليه تلك التقنيات مع ضمان خفض التكاليف إلى الحد الأدنى.

وإلى جانب ذلك؛ تبنّت "نداء" قيم المسؤولية الاجتماعية تجاه المجتمع الذي يضمها، والتي أعربت عن نفسها من خلال جملة من رعاية الفعاليات والمبادرات المجتمعية، ومن ذلك مشاركة المؤسسة في احتفالات اليوم الوطني، إلى جانب المساهمة في المعارض والمؤتمرات المتخصصة رعايةً وتنظيماً، وكذا المشاركة في المعارض الطلابية وأيام التوظيف في الجامعات.

ويحتل العنصر البشري موقعاً متميزاً في بيئة العمل التي توفرها "نداء" لموظفيها، فهي تؤمن إيماناً عميقاً بأن نجاحاتها ما كان لها أن تتحقق لولا الموارد البشرية المؤهلة والخبيرة التي تمكنت من استقطابها، وتفخر المؤسسة باعتمادها منذ نشأتها على الكوادر المواطنة في مواقع العمل المختلفة من قياديين وإداريين وفنيين، وذلك رغم الحيز الفني والتقني الكبير في ميدان عملها، كما أتاحت "نداء" حيزاً واسعاً للإبداع منح موظفيها المبدعين فرصة ابتكار تطبيقات وحلول تقنية وإدارية للعديد من تحديات العمل، سرعان ما وجدت طريقها إلى حيّز التطبيق الفعلي.

وحيث أن رضا المتعاملين يحتل الأولوية في فلسفة العمل لدى "نداء"، فإنها قامت بطرح العديد من المبادرات الإدارية والفنية حتى تلتقي مع طموحات متعامليها جميعاً، كما أنها لم تألُ جهداً في سبيل أن تكون شريكاً حقيقياً في أعمال متعامليها ونجاحاتهم وإنجازاتهم وليس مزود خدمة وحسب، لذلك راعت "نداء" في خدماتها أن تتحلى بالمرونة وأن تكون مكيّفة على حسب حاجات المتعاملين، فطرحت مجموعة من الباقات التي تغطي احتياجات المؤسسات على اختلافها، بالإضافة إلى ترك المجال مفتوحاً للاحتياجات الخاصة.

عملائنا